الأربعاء ٢٣ يناير ٢٠١٩

رئيس مجلس الادارة : أحمد أحمد نور

نائب رئيس مجلس الادارة : وليد كساب

رئيس التحرير : محمد عبد العظيم

الرئيسية / أخبار خارجية / قصه الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند . . .

قصه الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند . . .

محمد خالد

أثار خبر القبض على أحد الفتيات السعوديات المُهاجرات إلى تايلاند جدلًا كبيرًا في الساعات الأخيرة،

تفاصيل قصة الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند والتي سبق أن تم القبض عليها قبل بضعة أيام وأعلنت الحكومة التايلاندية عزمها على إعادة هذه الفتاة السعودية إلى المملكة، وهو ما تم بالفعل يوم الاثنين الماضي حيث قامت السلطات التايلاندية بترحيل الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند إلى السعودية، وقد انتشرت الكثير من الفيديوهات لهذه الفتاة من المطار الذي أوقفت فيه وهو مطار بانكوك

معلومات عن الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند

وفق الصحيفة البريطانية الشهيرة الديلي ميل البريطانية فإن الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند هي تقيم في الكويت برفقة أهلها وليس في السعودية وتدعى ” رهف ” وهي وفق مزاعمها قد تركت الإسلام وفرت خوفاً من أهلها، وكان تود الحصول على اللجوء السياسي في استراليا التي كانت تود الاتجاه عليها قبل أن يتم توقيفها في مطار بانكوك وترحيلها للسعودية، ويقال أنها تعاني من اضطرابات عقلية، هذا كل ما في جعبتنا من معلومات عن الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند.

في ظل المحافظة على العادات والتقاليد والموروث الثقافي في المملكة هناك بعض الاختلاف في وجهات النظر حيال اي من القضايا العالقة التي تجعل من حياة المواطنين في المملكة أكثر مرونة وأكثر سهولة أو على العكس تمامًا، وكانت قضية القبض على الفتاة السعودية في تايلاند من أكثر القضايا التي أثارت غضبًا في الشارع السعودي.

معلومات عن الفتاة السعودية المقبوض عليها في تايلاند

تمّ ايقاف هذه الفتاة في المطار في تايلاند، وتجري الاجراءات الآن لكي يتمّ تسليها للسلطات السعودية يوم أمس، تحت رعاية واشراف من السفارة السعودية.

كشفت صحيفة الديلي ميل البريطانية، مفاجآت جديدة في قضية الفتاة السعودية الهاربة من أهلها والمقبوض عليها في بانكوك بتايلاند، في انتظار ترحيلها للكويت حيث يمكث أهلها هناك

وقالت “الديلي ميل” أن الفتاة التي تدعى ( رهف)، زعمت أنها قد تركت الإسلام وأنها خائفة من أن يتم إعادتها لأهلها حتى لا يقتلوها ، بحسب ما صرحت به لإذاعة البي بي سي البريطانية .

وقالت “الديلي ميل” أن الفتاة التي تدعى ( رهف)، زعمت أنها قد تركت الإسلام وأنها خائفة من أن يتم إعادتها لأهلها حتى لا يقتلوها ، بحسب ما صرحت به لإذاعة البي بي سي البريطانية .

وكانت الفتاة تنوي الوصول إلى أستراليا وطلب اللجوء، لكن مسؤولاً سعودياً في المطار التايلاندي صادر جواز سفرها بعد أن أبلغ والدها عن سفرها بدون إذنه، وقال أنها مريضة عقليًا .
عائلتي ستقتلني

ونشرت الفتاة مقطع فيديو جديد، من فندق وسط حراسة مشددة ، وقالت لـ “الديلي ميل”: “أنا خائفة ، فقد أخبروني أن أخي ينتظرني مع عدد من السعوديين، سوف يأخذوني إلى السعودية ويقتلني أبي لأنه غاضب

للغاية ”

وأضافت الفتاة : ” سوف يقتلوني أنا أعرف جيداً ، لقد أخبروني منذ أن كنت طفلة إذا فعلت أي شيء خطأ سوف يقومون بقتلي”.
تم حبسها 6 أشهر بعدما قصت شعرها

وأضافت الفتاة للصحيفة ، أنها عانت من الضرب والاعتداء من عائلتها ، في مرحلة ما بعد حبسها في غرفتها لمدة ستة أشهر بسبب قصها لشعرها

وتابعت : “عندما جئت إلى تايلاند قال لي أحدهم إنه سيساعدني في الحصول على تأشيرة لدخول تايلاند في المطار ، بعد ذلك أخذ جواز سفري. بعد ساعة عاد مع خمسة أو ستة أشخاص ، أعتقد أنهم كانوا الشرطة أو أي شيء ، ثم قالوا لي والدي غاضب جداً ويجب أن أعود إلى السعودية “.

عن عيون المجلس

شاهد أيضاً

إسرائيل ترسل طبيب بشكل سري لإنقاذ حياة محمود عباس أبو مازن

عبدالله السيد كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية،  عن حقيقة قيام إسرائيل بإرسال طبيب بشكل سري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *